الأهلي يواصل الانتصارات المحلية ويهزم أسمنت السويس بثلاثة أهداف لهدف

الإثنين، 27 نوفمبر 2006 - 21:10

كتب : أحمد ماهر

Abou-Treika (face) and Meteb

واصل الأهلي انتصاراته المحلية وفاز على أسمنت السويس بثلاثة أهداف لهدف يوم الاثنين في مباراة مؤجلة من المرحلة الرابعة للدوري الممتاز على ملعب القاهرة الدولي وتقدم للمركز الثاني في جدول الترتيب.

أحرز أهداف الأهلي محمد شوقي في الدقيقة الرابعة من الوقت المحتسب بدلا من الضائع في الشوط الأول ، ومحمد أبو تريكة في الدقيقة 52 ، وعماد متعب في الدقيقة 76 ، بينما أحرز هدف أسمنت السويس الوحيد محمد عادل في الدقيقة 53 من زمن اللقاء.

وأهدر أبو تريكة ركلة جزاء في الدقيقة 69 احتسبت لمصلحة متعب ، لكن نجم الأهلي الأول أطاح بالكرة خارج المرمى.

الفوز رفع رصيد الأهلي إلى 26 نقطة ودفعه للمركز الثاني علما بأن له مباراتين مؤجلتين ، بينما توقف رصيد أسمنت السويس عند 15 نقطة في المركز العاشر.

ويخوض الأهلي مباراته الأخيرة قبل السفر لليابان من أجل المشاركة في كأس العالم للأندية أمام الأوليمبي يوم الجمعة القادم ضمن المرحلة الـ13 للمسابقة ، وسيؤجل له مباراتي الزمالك والإسماعيلي في المرحلتين الـ14 والـ15.

قدم الفريق الأحمر مباراة ضعيفة عند المقارنة بأدائه في المباراتين السابقتين أمام بتروجيت وطلائع الجيش ، لكن كان بإمكانه الخروج بنتيجة كبيرة لو أحسن لاعبيه استغلال الفرص التي أتيحت لهم.

بينما لم يظهر أسمنت السويس نوايا واضحة من أجل تحقيق نتيجة إيجابية ، واستسلم للهزيمة رغم اقتراب النتيجة إلى فارق هدف واحد بعد إحراز عادل لهدفه في الدقيقة 53.

وعلى الرغم من الأداء الهزيل للأهلي في الشوط الأول ، إلا أنه كاد أن يهز الشباك في أكثر من مناسبة.

أهدر أبو تريكة أولى فرص الأهلي الخطيرة في الدقيقة الرابعة بعدما قابل كرة عرضية من أحمد شديد من الجهة اليسرى مباشرة من داخل منطقة الجزاء ، أنقذها علي حجازي حارس مرمى أسمنت السويس بثبات.

وشهدت الدقيقة 13 إصابة قوية لحارس الأهلي عصام الحضري الذي تعامل باستهتار مع تسديدة مباغتة من أحمد فوزي لاعب وسط أسمنت السويس فاصطدمت قدمه بالعارضة وسقط على قدمه الأخرى بطريقة غير سليمة ، واستغرق علاجه نحو خمس دقائق كاملة.

لكن الحضري لم يظهر في حالة جيدة عقب إصابته مما أثار التساؤلات حول عدم تغييره لاسيما وأن البديل نادر السيد الدولي السابق كان قد أنهى عمليات الإحماء استعدادا للحلول محل حارس منتخب مصر المصاب.

وتوقف اللعب مرة أخرى لعلاج متعب مرتين بسبب تدخلات في غاية العنف من أحمد بكري مدافع أسمنت السويس - لاعب الزمالك السابق - الذي نال إنذارا في الدقيقة 81 بسبب تدخل عنيف مماثل على شوقي.

وشكل أسمنت السويس خطورة واضحة في الدقيقة 25 بانطلاقة فردية من كمال علي من وسط الملعب تخطى فيها أكثر من لاعب أهلاوي قبل أن يدخل المنطقة ويضع الكرة بشكل سيء خارج المرمى.

وتعامل حجازي ببراعة مع تسديدة يسارية من شديد قناوي في الدقيقة 39 محولا إياها إلى ركلة ركنية ، وأسفر تنفيذها عن تسديدة قوية أخرى من أحمد صديق حادت قليلا عن مرمى الضيوف.

وترجم شوقي سيطرة الأهلي إلى هدف في الدقيقة الرابعة من الوقت المحتسب بدلا من الضائع بعدما هيأ له الأنجولي فلافيو أمادو الكرة على حدود المنطقة لم يتوان لاعب وسط الأهلي عن تسديدها قوية داخل الشباك.

وعاد حجازي لينقذ فرصة تهديفية أخرى للأهلي في الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول بعدما تخطى فلافيو رقيبه أسامة رجب بمهارة داخل المنطقة من الجهة اليسرى ، وسدد كرة متوسطة القوة بيسراه حولها حارس أسمنت السويس إلى ركلة ركنية.

ولم تمض أكثر من سبع دقائع من الشوط الثاني حتى ضاعف أبو تريكة من غلة الأهلي بمتابعة ناجحة لتسديدة حسام عاشور المرتدة من صدر حجازي حارس الضيوف ، لكن عادل - هداف أسمنت السويس الموسم الماضي - قلص الفارق في الدقيقة التالية مستغلا تمركز خاطيء من مدافعي الأهلي ليضع الكرة من فوق الحضري الذي خرج لملاقاته.

وأهدر متعب سلسلة من الفرص الخطيرة برعونة واضحة ، بدأها في الدقيقة 63 بضربة رأس ضعيفة من مدى قريب من كرة عرضية لفلافيو ، ثم تلقى تمريرة متقنة من عاشور لكنه فقد الكرة بعد محاولته مراوغة الحارس.

وفي الدقيقة 69 احتسب السيد فتحي حكم اللقاء ركلة جزاء مثيرة للجدل لمصلحة متعب الذي سقط بين رجب وإبراهيم بعرور لاعبي أسمنت السويس ، لكن الإعادة التليفزيونية أظهرت عدم وجود أي احتكاك من ثنائي الفريق الضيف بمهاجم الأهلي.

وأطاح أبو تريكة بركلة الجزاء خارج المرمى.

وأنهى متعب مسلسل إضاعته للفرص بإحرازه الهدف الثالث للأهلي في الدقيقة 76 بعد تمريرة طويلة من أبو تريكة إلى البديل أسامة حسني داخل المنطقة ، أرسلها الأخير عرضية قصيرة المدى إلى متعب الذي حولها بيمناه داخل مرمى أسمنت السويس.

التعليقات
قد ينال إعجابك