بالفيديو - الكاميرون تهدر الفرص .. وتودع المونديال بالخسارة أمام الدنمارك

السبت، 19 يونيو 2010 - 23:23

كتب : شريف حسن

عاقبت الدنمارك أسود الكاميرون على إضاعتهم للفرص الثمينة وأقصتهم من كأس العالم بالفوز عليهم بهدفين مقابل هدف.

افتتح صامويل إيتو النتيجة للكاميرون في الدقيقة العاشرة، وسجل نيكلاس بندنر ودينيس روميدال هدفي الدنمارك في الدقيقتين 61،33.

وبات أسود الكاميرون أول منتخب يودع كأس العالم 2010 بعدما تلقوا الخسارة الثانية ليبقى رصيدهم بلا نقاط، بينما حصدت الدنمارك أول ثلاث نقاط لها في البطولة.

وبهذه النتيجة تأهل المنتخب الهولندي رسميا إلى الدور الثاني إذ ستواجه الكاميرون في الجولة الأخيرة، وسيصطدم الدنمارك باليابان لتحديد المتأهل الثاني.

عودة الأسود

عدل الفرنسي بول لوجوين المدير الفني للكاميرون تشكيلة الأسود وأعاد ألكسندر سونج وجيرمي نجيتاب وأشلي إيمانا للفريق الأساسي، كما أدخل إيتو في مركز قلب الهجوم.

وظهر المنتخب الكاميروني بصورة أفضل كثيرا عن لقاء اليابان، وهاجم نظيره الدنماركي بضراوة في الدقائق الأولى عن طريق العمق والطرفين.

وأسفر الهجوم الكاميروني عن الهدف الول بعدما أخطأ كريستين بولسن لاعب الدنمارك في تشتيت كرة قريبة من المرمى ليستخلصها إيمانا ومررها لإيتو الذي أودعها الشباك ببراعة.

وواصلت الكاميرون سيطرتها على منتصف الملعب، بينما اعتمدت الدنمارك على انطلاقات روميدال من الجانب الأيمن خاصة في وجود بينوا إسوو إيكوتو الظهير الأيسر الكاميروني "المهزوز" بشدة.

ومن تمريرة طولية خلف إيكوتو انطلق روميدال بالكرة ومررها عرضية أرضية قابلها بندنر ووضعها داخل المرمى محرزا هدف التعادل.

وكادت الدنمارك أن تحرز الهدف الثاني بعدما مر روميدال من إيكوتو "كالعادة" وحول كرة عرضية أنقذها الحارس الكاميروني قبل يون دال توماسون.

ورد منتخب الكاميرون بهجمة خطيرة أنهاها إيتو بتسديدة قوية بيسراه ارتدت من القائم الأيسر، قبل أن يخترق إيمانا منطقة الجزاء وينفرد بالحارس ولكن تسديدته وصلت بين يدي الحارس الدنماركي.

أسود بلا أنياب

وفي الشوط الثاني واصل المنتخب الكاميروني ضغطه وحول ستيفن مبايا ركنية برأسه أنقذها الحارس الدنماركي توماس سورنسن بصعوبة.

وواصل إيتو وإيمانا اختراقاتهما للدفاع الدنماركي ولكنهما تبارا في إضاعة الفرص أمام المرمى دون إحراز هدف التقدم.

وعاقب روميدال الكاميرون على اندفاعها للهجوم وانطلق من الجانب الأيمن الخالي بالطبع من إيكوتو وراوغ جون ماكون وسدد كرة بيسراه على يمين الحارس محرزا الهدف الثاني.

واستفز الهدف المنتخب الكاميروني الذي كثف من هجماته الخطرة دون نتيجة وأهدر إيمانا فرصة كبيرة من انفراد بالمرمى.

وأنقذ سورنسن مرمى الدنمارك من تسديدات إيتو والبديل ممادو إدريسو القريبة من المرمى.

وفي الدقائق الأخيرة فشلت جميع المحاولات الكاميرونية في ظل إضاعة الفرص أمام المرمى بسذاجة وسط تألق كبير من مدافعي الدنمارك بقيادة دانييل أجير مدافع ليفربول الذي توج بلقب رجل المباراة.

نرشح لكم
التعليقات
قد ينال إعجابك