دربي ميلانو .. الأعظم رغم هيمنة يوفنتوس

الأحد، 07 أكتوبر 2012 - 00:46

كتب : ضياء الدين محمد

يمكن القول أن مدينة ميلانو تنازلت عن هيمنتها على الكرة الإيطالية ليوفنتوس، إلا أن دربي ثاني أكبر المدن الإيطالية يظل دائما من أعظم مباريات كرة القدم.

ورغم المستوى الفقير للفريقين خلال الموسم الجاري، تبقى المباراة ذات قيمة كبيرة كونها على الصعيد الجماهيري مواجهة لا تحتمل الخسارة.

موقف الفريقان في جدول ترتيب الكاليتشو يصب في مصلحة النيراتزوري الذي يحتل المركز الثالث برصيد 12 نقطة بفارق أربع نقاط عن يوفنتوس، بينما يحل ميلان في المركز الـ11 برصيد سبع نقاط.

ويمتاز الدربي بعدم قدرة فريق من الأثنين على فرض سيطرته الكاملة عليه، فالفارق في عدد الانتصارات بين ميلان وإنتر خمسة فقط، بواقع 81 انتصار للروسونيري و76 للأفاعي.

ومن النادر أن ينتهى دربي بدون أهداف أو بدون فوز أحد الفريقين، فأخر مباراة بين الفريقين انتهت بالتعادل كانت في 2004 والذي كان سلبيا.

ما قبل الدربي

خاض الفريقان ست مباريات في الدوري الإيطالي قبل مواجهة الدربي كان مسارها كالتالي:

إنتر : فاز على بيسكارا 3-0 – خسر من روما 3-1 – فاز على تورينو 2-0 – خسر من سيينا 2-0 – فاز على كييفو 2-0 – فاز على فيورنتينا 2-1.

ميلان: خسر من سامبدوريا 1-0 – فاز على بولونيا 3-1 – خسر من أتلاتنتا 1-0 – خسر من أودينيزي 2-1 – فاز على كالياري 2-0 – تعادل مع بارما 1-1.

أخبار الفريقين

بات أليكسندر باتو جاهزا لشغل موقعه في الهجوم الأحمر، بعد غياب دام طويلا بسبب الإصابة، خاصة وأنه كلل عودته بهدفين في مباراة ودية خاضها مع احتياطي فريقه.

كما عاد ماثيو فلاميني لاعب الوسط الفرنسي لمستواه الطبيعي الذي يؤهله للمشاركة، ويؤكد ذلك جلوسه على مقاعد البدلاء أمام زينيت في دوري أبطال أوروبا الأربعاء الماضي.

وقد يعيد ماسيمليانو أليجري مهاجمه الجديد جيامباولو باتزيني للتشكيلة الأساسية، بعد المستوى الفقير الذي ظهر به بويان كريكتش في روسيا.

على الجانب الأخر، يفتقد إنتر جهود ويسلي شنايدر أهم لاعبي وسط الفريق لفشله في التعافي من إصابة الفخذ.

ومن المتوقع أن ينضم الثلاثي ماكدونالد ماريجا وديان ستانكوفيتش ورودريجو بلاسيو لقائمة الغيابات الرزقاء.

جدير بالمشاهدة

ستيفان الشعراوي .. المراهق صاحب الأصول المصرية الذي يبدأ الموسم الجاري بمستوى أكثر من رائع ليزداد إشراقا وقيمة مع ولدى ميلان.

صاحب الـ19 عاما أحرز مع الروسونيري خمسة أهداف في ثماني مباريات خاضها بمختلف البطولات خلال الموسم الجاري.

أندريا رانوكيا .. يعد قلب الدفاع صاحب الـ24 عاما واحد من أهم وأفضل اللاعبين في مركزه على مستوى العالم.

وبفضل قوته في الالتحامات وإجادته لألعاب الهواء، سيطر اللاعب صغير السن نسبيا على موقعه في التشكيلة الأساسية بدفاع إنتر رغم وجود عمالقة.

التشكيلة المتوقعة

إنتر ميلان (4-4-2): سمير هندانوفيتش – خوان – رانوكيا – والتر صامويل – زانيتي – فريدي جوران – ألفارو بيريرا – كامبياسو – ناجاموتو – كاسانو – ميليتو.

ميلان (4-3-3): أبياتي – إجناسيو أباتي – كريستيان زاباتا – ميكسيس – أنتونيني – نيجل دي يونج – مونتليفو – نوتشرينو – بواتنج – الشعراوي – باتزيني.

التعليقات
قد ينال إعجابك