0
EN

محمد البنا

ممدوح عباس Vs مرتضى منصور

سيئمقبولجيدجيد جداممتاز
الخميس ، 16 مايو 2013 - 18:27
(0)

من منطلق مبدأ المنافسة الشريفة، يسعى كل طرف لإثبات جدارته من أجل الحصول على ثقة الناس، ولكن الوضع مختلف مع الثنائي (توم& جيري).. مرتضى × عباس.

اقتربت انتخابات رئاسة مجلس إدارة الزمالك وبالطبع يخلع الجميع عباءة حب الأبيض، ويرتدي زي الانتخابات بما تحمله هذه اللعبة من قذارة. نعم أعني الكلمة.

مرتضى منصور مؤكد نزوله انتخابات مجلس إدارة الزمالك للمنافسة على مقعد الرئاسة، أما عباس الذي أعلن عن نيته للترشح ثم تراجع ثم اعتذر ثم قرر عدم خوضها، أعتقد أنه سيعود للمشاركة فيها، وبالطبع المباراة ستزداد سخونة.

في البداية، إذا كنت مشجعا للزمالك وتخشى على مصلحته، استمر في القراءة .. أما لو كنت أحد دراويش الثنائي فأنصحك بفتح مجال قد تغير فيه رأيك.. أما لو كنت عضو عامل في نادي الزمالك.. فاستكمال المقال فرض عليك.

أولا، من الضروري ذكر الشروط الواجب توافرها في شخص سيتولى رئاسة نادي عمره تخطى الـ100 عام، فهي تتمثل في محبوب من الجماهير، تاريخ مشرف، ذكاء، إدارة حكيمة، الصدق والشفافية، مظهر لائق، هدوء ورزينة، لباقة ولياقة، والأهم رؤية ومن بعدها خطة واضحة لإنقاذ النادي من أزماته.

محبوب

مرتضى منصور من ضمن الشخصيات التي إما ستجد لها كارهين بنسبة 100أو دراويش ومجانين به لدرجة قد تصل أن تضع صورته خلفية شاشة على جهازك.

أما جمهور الزمالك له رأي أخر في المدرجات (الفيديو يحتوي على ألفاظ خارجة)

- وبالنسبة لممدوح عباس، فقد حقق نسبة نجاح 100 % في تحويل تعاطف جماهيري معه، إلى هجوم ضاري، يطالبه بالرحيل.

واجهة مشرفة

- مرتضى منصور له تاريخ مشرف، ولكن في المحاكم الجنائية .. أقحم نفسه في السياسة وكانت النتيجة اتهامه بالشروع في قتل المتظاهرين خلال موقعة الجمل ويطارده شبحها حتى الآن.

كان عضوا عاملا في النادي الأهلي، قبل أن يتخذ مجلس إدارة الأخير قرارا بشطبه بعد التجاوزات التي صدرت منه تجاه رموز الفريق الأحمر عقب إحدى مباريات الأهلي والزمالك بحسب قرار مجلس الإدارة.

لسان مرتضى منصور يسبقه، فقط يكفيك أن تكتب على (Youtube) مرتضى منصور يسب .. لتشاهد تسجيلات +21، أثناء استضافاته الغزيرة في البرامج الفضائية.

- أما ممدوح عباس فهو بالقطع غير ذلك، فهو يقيم مؤتمر صحفي من أجل (**).

إدارة حكيمة

- مرتضى منصور تولى رئاسة مجلس إدارة الزمالك من قبل في أول أبريل 2005، والتالي نبذة مختصرة عما فعله حتى 22 ديسمبر 2005 وهو موعد إقالته من أساليب إدارته.

ألغى معسكرات فريق كرة القدم بسبب عدم وجود سيولة - إلغاء حجز الحافلات لتنقل اللاعبين وتحويلها لميكروباص - بعد 15 يوما فقط استقالة نائبه إسماعيل سليم - شطب فريق كرة اليد لنادي الزمالك من الاتحاد المصري - أزمة مع وكالة الأهرام.

- ممدوح عباس تولى إدارة النادي مرة في الرئاسة لجنة مؤقتة، والثانية بالانتخاب الحر المباشر، وعن إنجازاته.

فريق كرة اليد الذي وصل لكأس العالم للأندية وأفضل ألعاب الزمالك الجماعية يعاني من عدم حصوله على المستحقات ونجوم الفريق ينتقلون لأندية أخرى والاحتراف في دول الخليج - أزمة مع وكالة الأهرام - أزمة مالية طاحنة تعصف بأجور اللاعبين والعمال.

كرة القدم

اللعبة الشعبية الأولى، وبالتالي لابد أن يكون الاهتمام بها يفوق أي شيء أخر لأنها تعكس مدى نجاح أو فشل الإدارة.

- مرتضى منصور في فترة ولايته للزمالك بجانب مشهد الميكروباص، فمنذ وصوله قام بالآتي ..

 

إقالة كابرال وتعيين بوكير وإقالته وتعيين محمد صلاح وإقالته وتعيين فاروق جعفر، كل هذا خلال الفترة القصيرة التي تولى فيها زمام الأمور.

رحيل نجوم كثيرة هروبا من الزمالك والانتقال إلى أندية المصري والأهلي، التعاقد مع كينج ساني "هل تتذكره؟" .. إبراهيم سعيد وجونيور! أما عن مستحقات اللاعبين، فقد انعدمت.

- ممدوح عباس عندما تولى القلعة البيضاء فتح خزائنه، جاء بلاعبين أقوياء .. ولكن ماذا عن مستحقاتهم؟ الكل رحل بسبب ذلك، والأمر مستمر حتى هذه اللحظة.

اللباقة

عن اللباقة في أسلوب الحوار، هكذا يجب أن يكون رئيس مجلس إدارة الزمالك.

- مرتضى منصور، احترت كثيرا في أي تسجيل أدعم به حديثي عن إلى أي مدى يصل أسلوب رئيس محتمل لهذا المستوى؟ .. وحتى لا تخرج سيديهاتي، فالكل يعلمها.

- ممدوح عباس.

الوعود

وإن كانت الوعود الانتخابية أمرا دعائيا مباحا لكل مسؤول في هذا البلد، فسأتجنب الحديث عنها، ولكن الأهم الوعود غير الانتخابية.

- مرتضى منصور تحدث بعد انتخابات الزمالك 2009 أنه لن يطعن في نتيجة الانتخابات، ولكنه فشل في تصديق نفسه.

- ممدوح عباس، كان شعار حملته الانتخابية "أكثر من وعد .. إنه التزام" ولكن بعيدا عن الحملات الانتخابية.

فالزمالك أعلن ضم أحمد فتحي، وتولي ألبيرتو زاكيروني المسؤولية الفنية، والاقتراب من توقيع حسام غالي، وحسين علي.. والعديد من اللاعبين الذي أكد رئيس النادي على توقيعهم بالفعل.. ولكن؟

الرؤية المستقبلية

تقريبا شبه منعدمة، تخطيط صفر، عدم دراسة، تحدث بدون وعي .. ينتج غياب عن الرؤية المستقبلية.

- مرتضى منصور عندما تولى رئاسة الزمالك بعد الفوز على كمال درويش، كان الزمالك متعاقدا مع وكالة الأهرام للإعلان بمبلغ ثلاث ملايين جنيها، بينما الأهلي 21 مليون جنيها.

وعال الكثير من جمهور الزمالك أن يأتي درع الزمالك وسيفه - مرتضى منصور - ويرفع قيمة الرعاية، وتم فسخ التعاقد مع الأهرام مع الإعلان عن أن هناك وكالة ستحمل أسم الزمالك تحت مسمى "وكالة الزمالك للإعلان" .. طبعا كل هذا لم يحدث.

والنتيجة.. اعتذار رسمي من الزمالك للوكالة في الصحف، وانخفاض العرض إلى مليون ونصف!

- ممدوح عباس، بالتأكيد سيكون مختلف ولديه رؤية رجال الأعمال الناجحين.

ولكن التحدث بدون وعي عن أمور فنية قد لا يعلمها رئيس النادي أهدرت على الزمالك لاعب بحجم محمد صلاح، وهذا يعكس غياب رؤية مستقبلية.

مما سبق، يوضح أن الفارق بين النظام السابق والنظام الحالي ما هو إلا وجووه اختلفت.. وهنا أتحدث عن مجلس مرتضى ومجلس عباس والأزمات واحدة.

فلو كان لدي حق التصويت في انتخابات الزمالك المقبلة، سأتجنبهما.

ونصيحة أخيرة، أفضل رئيس للنادي هو من يعرف كيف يدر دخلا خارجيا للزمالك، ليس من معه أموالا يصرف من جيبه وقتما يشاء ويغلق خزائنه في أحيان أخرى.

أو الشخص الذي يعتمد على معارف أجانب قد تمنح قروضا استثنائية لا تسمن ولا تغني من جوع.. حدد أولوياتك قبل الاستقرار على اختيار رئيس الزمالك.

للتواصل معي عبر تويتر: @MelBanna_

تعليقات
comments powered by Disqus

اخر الأخبار

نرشح لكم

معدل تسجيل دوري الأبطال من هو سولانكي مرتضى: زامورا ليس رمزا هل عوض الزمالك دفاع برشلونة أم هجوم ريال؟

الأكثر مشاهدة خلال اسبوع