بالأرقام – كيف خلد أبو تريكة مباراته الأخيرة مع الأهلي في القاهرة؟

الإثنين، 11 نوفمبر 2013 - 11:37

كتب : أمير عبد الحليم

كعادته، قدم محمد أبو تريكة نجم الأهلي مباراة رائعة أمام أورلاندو بايرتس في نهائي دوري أبطال إفريقيا.. ولكنها كانت أكثر خصوصية له وللجماهير الحمراء.

فأبو تريكة خاض المباراة الأخيرة له مع الأهلي في القاهرة، إذا أصر على قراره باعتزال كرة القدم عقب المشاركة في مونديال الأندية.

أبو تريكة كرر هز شباك أورلاندو بايرتس، بعدما سجل هدف الأهلي في التعادل في مباراة الذهاب 1-1.

فسجل صاحب الـ35 عاما الهدف الأول للأهلي في مباراة الأحد ليقرب الأحمر من النجمة الثامنة، قبل أن يضيف أحمد عبد الظاهر الهدف الثاني.

وعزز أبو تريكة بهدفه موقعه كهداف للأهلي في نهائيات دوري الأبطال بخمسة أهداف بفارق هدفين عن محمود الخطيب وخالد بيبو، كما أعاد تكرار إنجاز الخطيب بالتسجيل في الذهاب والإياب بعدما فعلها من قبل في مرمى الصفاقسي في 2006.

وفي النهاية خرج الماجيكو من ملعب المباراة مستبدلا، ليلقى تحية أسطورية من الجماهير في ملعب المقاولون العرب.

أبو تريكة حاول هز شباك أورلاندو بثلاث تسديدات سجل منها هدفا، فكان ثاني أكثر لاعبي الأهلي خطورة بعد عبد الظاهر.

ولم يكتف أبو تريكة بتهديد مرمى منافس الأهلي فقط، بل حاول صناعة الفرص لزملائه فمرر الكرة 40 مرة، 6 منهم فقط خرجوا بصورة خاطئة ليحقق نسبة تمرير صحيحة مرتفعة تصل إلى 89%.

التعليقات