كتب : نادر عيد | الخميس، 17 مارس 2016 - 18:18

لابد من تغيير نظام دوري الأبطال

هل ستشاهد مباراة برشلونة الليلة؟ لا، لم؟ لأنها منتهية. ربما كنت طرفا في هذا الحوار قبل لقاء الأمس الذي تلقى فيه أرسنال لطمة ثانية من العملاق الكاتالوني.

للأسف دوري أبطال أوروبا لم يعد بتلك القوة التي كان عليها منذ سنوات. قليل من الفرق قادر على الذهاب بعيدا بها. وكثير من لقاءات ثمن النهائي أصبحت تحسم من أول 90 دقيقة.

أصبح التغيير لا مفر منه إذا أراد الاتحاد الأوروبي لكرة القدم أن يستعيد للبطولة لسابق عهدها من القوة، لا أن تكون المباريات جديرة بالمتابعة بدء فقط من ربع النهائي أو نصف النهائي.

هل تتخيل أن مواجهة في ثمن نهائي الأبطال تكون بين فولفسبورج وجينت؟ ريال مدريد وبرشلونة يقصيا روما وأرسنال من مباراة الذهاب!

أين الحدة والقوة والتنافس الشديد والركض كتفا بكتف حتى النهاية ونحن نشاهد واحدة من أغلى بطولات كرة القدم في العالم يشارك فيها أفضل فرق أوروبا وأمهر لاعبي العالم؟

لابد من تغيير نظام البطولة بحيث تكثر المباريات بين فرق النخبة حتى نرى لقاءات كثيرة عالية المستوى.

إذا سألتك الآن من ترشح للفوز باللقب من بين الثمانية المتأهلين لدور الـ8، ستجاوبني إما بايرن أو برشلونة. فأين إذن الـ6 الآخرين؟ كومبارس؟

أتذكر نظام المسابقة في عهد الرئيس السابق للويفا لينارت يوهانسون حين كان يلعب ثمن النهائي بنظام المجموعات.

كنت ترى مباراة نارية في كل أسبوع. لم لا وقد تجد مجموعة تضم ريال مدريد وميلان وأرسنال وأياكس!

انظر إلى تصريحات الأسطورة كارل هاينز رومينيجه، رئيس بايرن يوافقني وجهة النظر. (طالعها من هنا)

أنا أريد مواجهة مثل التي حدثت الأربعاء بين يوفنتوس وبايرن في كل أسبوع، وليس واحدة فقط والباقي محسوم لأحد الفريقين مسبقا.

رومينيجه يطلب تصنيف الفرق وأنا أرى أن التصنيف سيخلق مباراتين ضعيفتين لبايرن ويوفنتوس أمام مثلا جينت وزينيت بدلا من مشاهد مواجهة ممتعة بينهما.

أتمنى في رأيي الشخصي أن يلعب دور الـ8 بنظام المجموعات لكن أرى هذا صعبا في ظل كثرة المباريات المحلية في الدوريات الأوروبية المختلفة.

باختصار، إذا كثرت المباريات بين الفرق الكبيرة ستصبح البطولة أفضل وأمتع لأن إيطاليا تراجعت والدوري الإنجليزي أنهك أنديته فانحصرت المنافسة بين فرق تعد على أصابع اليد الواحدة.

تابع الكاتب من هنا.

مقالات أخرى للكاتب

نرشح لكم

أخر الأخبار

التعليقات

قد ينال إعجابك