إيران تسمح للصحفيات حضور مباريات كرة الطائرة

الأربعاء، 12 نوفمبر 2014 - 14:21

كتب : وكالات

طهران،(إفي): تعتزم السلطات الإيرانية السماح للصحفيات الإيرانيات اعتبارا من اليوم الأربعاء بتغطية مباريات كرة الطائرة للرجال، علما بأنه محظور على النساء حضور الأحداث الرياضية الذكورية بينما تقتصر تغطيتها الصحفية على الذكور فقط.

ونقلت وكالة (إرنا) الإيرانية عن وزارة الشباب والرياضة الإيرانية إنه سيتم السماح للصحفيات والمصورات حضور مثل هذه الأحداث الرياضية.

ومن جانبها، أفادت وكالة انباء (فارس) بأن "كرة الطائرة الإيرانية تخضع لضغط الاتحاد الدولي لكرة الطائرة لعدم سماح طهران للنساء دخول الملاعب. وهذا كان السبب وراء عدم السماح لإيران باستضافة بطولة العالم للشباب لكرة الطائرة".

وقد قضت محكمة إيرانية في أوائل الشهر الجاري بالسجن لمدة عام ضد طالبة حقوقية (25 عاما) تحمل الجنسيتين الإيرانية والبريطانية لمحاولتها حضور مباراة كرة طائرة، وهو ما ينتهك قوانين التمييز بين الجنسين التي تحظر على الإناث حضور الأحداث الرياضية الذكورية.

واعتقلت غونشه غافامي الطالبة الحقوقية بجامعة لندن في 20 يونيو الماضي بتهمة "القيام بدعايا مناهضة للدولة" بعدما توجهت برفقة مجموعة من الناشطات الحقوقيات إلى ملعب أزادي في طهران لحضور مباراة كرة طائرة للمنتخب الوطني، وأعربن خارج الملعب عن احتجاجهن على ممارسات السلطة التي تمنعهن من حضور هذا النوع من الأحداث الرياضية الخاصة بالذكور.

وتسببت هذه القضية في جذب اهتمام الرأي العام والدولي حيث أطلقت الحملات الإلكترونية المطالبة بالإفراج عن غونشه.

وطالب الاتحاد الدولي لكرة الطائرة أيضا الشهر الماضي بالإفراج عنها، علما بان الاتحاد قد أعلن في أوائل نوفمبر الجاري عدم السماح لإيران باستضافة بطولة العالم للشباب لكرة الطائرة لعام 2015 (التي حظيت بشرف استضافتها الأرجنتين) فضلا عن عدم استضافة أي حداث رياضية عالمية في حال لم تلغي طهران قوانينها التي تحظر على الإناث حضور المباريات الخاصة بالذكور.

وكانت منصة (www.change.org) الإلكترونية قد أطلقت حملة تنادي بإطلاق سراح غافامي وتم خلالها جمع توقيعات أكثر من 700 ألف شخص، بينما تندد منظمة العفو الدولية باعتقالها وتطالب بالإفراج عنها.

نرشح لكم

أخر الأخبار

التعليقات

قد ينال إعجابك