فيدرر يعيد كتابة التاريخ لصالحه ويتوج بطلا لويمبلدون للمرة الثامنة

الأحد، 16 يوليو 2017 - 16:54

بقلم : إسلام مجدي

فيدرر

نجح روجر فيدرر في كتابة التاريخ مرة أخرى، وذلك بعدما توج بطلا لبطولة ويمبلدون المفتوحة للتنس للمرة الثامنة في تاريخه على حساب مارين سيليتش.

وفاز فيدرر في المجموعات بنتيجة 3-0، وفي الأشواط بنتائج 6-3، و6-1 و6-4.

وصرح فيدرر عقب الفوز بالبطولة قائلا: "لعبت في هذه البطولة، ولم أخسر مجموعة، وفزت باللقب، إن هذا أمر سحري، وكثير للغاية حقا".

وأضاف "سأغيب مجددا للستة أشهر المقبلين، وإن استمر الأمر على النحو الذي يسير عليه، فسيصبح ذلك أمرا رائعا حين أعود".

وتوج المصنف رقم 5 العالمي ببطولة ويمبلدون 7 مرات وتعد تلك هي الثامنة، ليتخطى بيتر سامبرز في عهد البطولات المفتوحة، وكذلك البريطاني ويليام رينشاو الذي فاز بها 7 مرات.

وعانى سيليتش المصنف رقم 6 عالميا من الإصابة خلال المباراة، وكاد أن ينسحب بعدما عانى من الإصابة خلال المجموعة الثانية وكان متأخرا في الأشواط بنتيجة 3-0.

وانهمر الكرواتي في البكاء بسبب الإصابة التي عانى منها والتي كادت أن تجبره على الانسحاب من المباراة.

وكانت مسيرة سيليتش حافلة خلال البطولة، إذ أنه استمر حتى ربع النهائي من دون خسارة أشواط، فبعد تخطية لفلوريان ماير في دور الـ64 ثم ستيف جونسون بنتيجة 3-0 في دور الـ32 بالفوز بنتيجة 3-0 في المجموعات وبنفس النتيجة ضد روبيرتو باوتيستا في دور الـ16، إلى أن واجه جيل مولر في ربع النهائي وفاز بنتيجة 3-1، ثم أقصى سام كويري بنفس النتيجة من نصف النهائي.

وأقصى فيدرر دوشان لايوفيتش ومشيا زفريف وجريجور ديمتروف وميلوس راونيتش وتوماس برديتش ثم أخيرا مارين سيليتش، ولم يخسر أي مجموعة في البطولة، إذ أنه فاز في كل الأدوار بنتيجة 3-0 في المجموعات.

وودع أندي موراي حامل لقب فردي رجال 2016 البطولة بعد الخسار بنتيجة 3-2 من نظيره سام كويري في ربع النهائي.

ورفع فيدرر رصيده من ألقاب البطولات الكبرى إلى 19 بطولة، بفوزه بويمبلدون في ثمان مرات وأستراليا المفتوحة خمس مرات وخمس بطولات أمريكا المفتوحة وبطولة فرنسا المفتوحة (رولان جاروس) مرة.

التعليقات

مباريات غدا اليوم أمس