هكذا طوّر مورينيو ابتكاره.. هيريرا في 4 مراكز ليتفوق يونايتد على تشيلسي

الإثنين، 17 أبريل 2017 - 15:21

بقلم : محمود سليم

يونايتد - تشيلسي

في تحليله للقاء قمة الأسبوع 33 من الدوري الإنجليزي الممتاز بين تشيلسي ومانشستر يونايتد تحدث جيمي كاراجر نجم ليفربول السابق عن قيمة أندير هيريرا لاعب الوسط والذي استغله جوزيه مورينيو المدير الفني للفريق في أربعة مراكز مختلفة في الملعب.

شغل الدولي الإسباني مركز الظهير الأيمن ثم لاعب الوسط المدافع ثم قلب الدفاع ثم الظهير الأيسر في حالة سلط عليها كاراجر الضوء عبر شبكة "سكاي سبورتس".

الصور التالية تباعا لحالة واحدة توضح الفكرة.

ولكن ماذا عن تطوير ابتكار مورينيو؟

في المواجهة السابقة بين الفريقين بدأ مورينيو اللقاء بطريقة لعب 6-2-2 بتواجد رباعي دفاعي وثنائي جناح مدافع على الجانبين وثنائي ارتكاز وثنائي هجومي وسارت الأمور بشكل جيد حتى جاء طرد هيريرا ليعاني الفريق ويخسر المباراة، في مباراة الأمس استبدل المدير الفني البرتغالي أحد قلوب الدفاع بهيريرا لاعب الوسط وكلفه بمهمة رقابة إدين آزار أخطر لاعبي الدوري الإنجليزي، لدرجة أن وصل الأمر لمراقبة النجم البلجيكي حتى في حالة امتلاك مانشيستر يونايتد للكرة ومحاولة الهجوم.

وبالفعل جاءت المكافأة بالهدف الأول بتطبيق هذه الفكرة.

أيضا كان الفريق عند تطبيق الضغط العالي يعتمد على هذه الفكرة الموضحة بالصورة.

مع ضغط يونايتد الهجومي في منتصف الشوط الأول واختراق الجبهة اليسرى لتشيلسي كما توضح الإحصائية.

تحرك المدير الفني للزرق أنطونيو كونتي واستبدل مراكز الثنائي أزبليكويتا وفيكتور موزيس لينتقل الأخير للجبهة اليسرى ولكن دون جدوى دفاعيا وهجوميا.

انتصار مستحق للمدرب البرتغالي الذي لم يخسر في مواسمه الست الأخيرة في الدوري الإنجليزي من مدير فني واحد ذهابا وإيابا في نفس الموسم.

التعليقات

مباريات غدا اليوم أمس