"سكولز" أندرلخت.. قائد في سن الـ19

الخميس، 13 أبريل 2017 - 12:57

بقلم : علي أبو طبل

يوري تيليمينز

يعتمد أندرلخت منذ فترة طويلة على المواهب الشابة التي قام بتصعيدها، والتي أبلت حسنا خلال الموسم الحالي من خلال التتويج بالدوري المحلي للمرة الـ34 تاريخيا، والأولى بعد غياب لموسمين، وكذلك من خلال الأداء المميز أوروبيا.

لكن أبرز من يجذب الانتباه ضمن هؤلاء الشباب هو الجوهرة الصاعدة بقوة، يوري تيليمينز.

فما هي حكاية الشاب البلجيكي الذي ينضم إلى سلسلة من الموهوبين ظهروا في هذه البلد خلال السنوات الأخيرة.

يوري هو أحد إنتاجات مشروع الـ Purple Talents الذي أسسه نادي أندرلخت خلال العقد الأخير لإنتاج وفرز لاعبين موهوبين وتصعيدهم إلى قائمة الفريق الأول.

لم يكن مجرد لاعب موهوب، ولكنه كان الأفضل بين زملائه في المشروع من حيث الجدية والالتزام في أكثر من جهة.

جان فرنسوا لينفين، مؤسس المشروع، قال عنه: "شباب في مثل عمره يمتلكون الكثير من وقت الفراغ، لكنه يمارس حياته كشخص ناضج، يؤدي بجد في التدريبات ويتدرب مع الفريق الأول منذ عمر صغير، كما يشارك دوليا رفقة منتخب الشباب."

ويتابع لينفين: "في الوقت نفسه يهتم بدروسه لأنه أمر هام بالنسبة لأهله، إنه يحصل على مدرس خاص ليذكره بما يفوته من دروس خلال فترات المباريات واللعب".

أتم يوري دراساته بالفعل مع إتمامه لعامه الـ 18، وأصبح متفرغا للمزيد من الإبداع في كرة القدم.

بالكاد يتمم يوري عامه الـ 19، ولكنه يحمل شارة قيادة أندرلخت رغم هذا السن الصغير، بأمر من ريني فيلر، المدير الفني الحالي للنادي البلجيكي.

الأمر ليس بالصدفة، ولكنه نتيجة شخصية كبيرة يمتلكها هذا اللاعب، الذي من المرجح أنه لن يستمر طويلا بين جدران ملعب "كونستانت فاندن ستوك" مع حلول الصيف القادم.

اللاعب الذي حقق ظهوره الأول في 2013 في مباراة ضد لوكيرين في الدوري المحلي، ثبت أقدامه مع الفريق شيئا فشيئا إلى أن أصبح جزء أصيلا من خطة المدير الفني ريني فيلر خلال الموسم الحالي.

في موسمه الأول، فاز يوري بجائزة أفضل لاعب صاعد في الدوري البلجيكي مساهما في تتويج الفريق بلقب الدوري رقم 33 خلال ذلك الموسم.

حتى نهاية الموسم الماضي، أتم تيليمينز 132 مشاركة مع أندرلخت في مختلف البطولات مسجلا 17 هدفا خلال 3 مواسم متتالية.

الموسم الحالي شهد تطورا كبيرا للاعب الصاعد من حيث الناحية التهديفية وصناعة اللعب، فقد عادل يوري مجموع أهداف المواسم الـ3 السابقة خلال الموسم الجاري، وأتم 168 مشاركة في مختلف البطولات مع فريقه.

ومنذ بداية 2016، يمتلك يوري تيليمينز مشاركتين دوليتين مع منتخب بلاده، وكانت الأولى ضد هولندا في مباراة ودية انتهت بالتعادل 1-1، حين حل بديلا للاعب ستيفن ديفور.

بالطبع بدأ السباق من أجل ضم الموهبة البلجيكية الشابة في الصيف القادم.

منافسة يتقدمها –حسب التقارير-فريق موناكو الفرنسي الذي يتنافس مع توتنهام هوتسبر وليفربول وآخرين.

مانشستر يونايتد كذلك ضمن المهتمين بضم تيليمينز.

صحيفة "صن" البريطانية أفردت تقريرا عن يوري قبل مواجهة أندرلخت مع مانشستر يونايتد، تتحدث فيه عن مدى التشابه بين الشاب البلجيكي وأسطورة مانشستر يونايتد بول سكولز في طريقة اللعب.

لاعب وسط الملعب العصري المتكامل الذي يجيد بشكل كبير دفاعيا ويمتلك رؤية مميزة لكافة جوانب الملعب، ويجيد في الشق الهجومي من خلال صناعة الفرص كلاعب صانع للألعاب في المركز رقم 10.

17 هدفا سجلها تيليمينز خلال الموسم الجاري، ولكن الطريقة المفضلة له هي التسجيل من تصويبات قوية من خارج منطقة الجزاء، تماما مثلما كان يفعل سكولز.

التعليقات

مباريات غدا اليوم أمس