#في_الجابون - خريطة في الجول – كل ما ينتظر المنتخب في رحلة أمم إفريقيا

الأربعاء، 11 يناير 2017 - 17:05

بقلم : أحمد العريان وإسلام مجدي

ما الذي ينتظرمنتخب مصر في رحلة الجابون

الجابون.. تلك الدولة التي قد لا تعرف عنها سوى أوباميانج وإيفونا، وإن كنت من المتابعين سياسيا، فاسم عائلة "بونجو" الحاكمة بالتأكيد قد مر أمامك كثيرا.

العاصمة ليبرفيل تعني "الحرية" لكنها لا تخصنا في البطولة، على الأقل في المراحل الأولى.

منتخب مصر يعود لكأس الأمم الإفريقية بعد غياب دام لثلاث نسخ متتالية، والعودة ستكون عبر بوابة الجابون التي تستضيف البطولة للمرة الثانية في أخر 4 سنوات، والأولى بشكل منفرد بعد التنظيم المشترك في 2012 مع غينيا الاستوائية.

ستقيم بعثة مصر في مدينة "بورت جنتيل" والتي سنتعرف عليها لاحقا في السطور التالية..

منتخب مصر بقيادة هيكتور كوبر المدير الفني الأرجنتيني دخلوا في معسكر استعدادي بداية من 1 يناير الماضي حتى اليوم الأربعاء 11 يناير.

وبنهاية المعسكر، سيأخذ اللاعبون غدا الخميس إجازة، قبل أن يتجمعوا للسفر ظهر الجمعة.

رحلة المنتخب

تسافر بعثة المنتخب المصري على متن طائرة خاصة تقلع من مطار القاهرة في الثانية عصر الجمعة.

تتستغرق الرحلة 6 ساعات، يصل فيها منتخب مصر إلى مقر إقامته في مدينة بورت جنتيل مباشرة.

تصل بعثة المنتخب المصري إلى بورت جنتيل في تمام الساعة الثامنة مساء بتوقيت مصر والسابعة بتوقيت الجابون، إذ أن ساعة واحدة فقط هي الفارق الزمني في التوقيت بين مصر والجابون.

بورت جنتيل

بورت جنتيل هي ثاني أكبر المدن في الجابون بتعداد سكاني قليل يبلغ 150 ألف نسمة.. من المدن الساحلية وبها أحد أكبر الموانئ في قارة إفريقيا، وتشتهر بتصدير البترول والأخشاب.

والأهم أنها تمتلك مطارا خاصا، هو الذي سيستقبل بعثة المنتخب المصري.

من المطار، سيستقل المنتخب حافلة إلى فندق إقامتهم، وحسب موقع الاتحاد الإفريقي لكرة القدم، فإن المنتخب المصري سيقيم في فندق "Chez Jimmy" بالمدينة.

فندق الإقامة

فندق "Chez Jimmy" ببحث سريع عبر موقع "Trip Adviser" الشهير، ستجد أنه من أفضل الفنادق بالمدينة حسب تعليقات النزلاء.

يثني النزلاء على نظافة الغرف وخدمة الإنترنت، لكن الشكوى تكمن في الطعام.

حسب أحد النزلاء الذين تركوا تعليقهم على الفندق، فإن عمال الفندق لا يتحدثون إلا بالفرنسية، وهذا يسبب أخطاء أحيانا في فهم الطعام المطلوب من القائمة.

شكوى أخرى بخصوص الطعام، هي أن المطاعم والبارات الملحقين بالفندق ليسوا مملوكين للفندق، لذلك يتحتم على كل نزيل أن يدفع مقابل الطعام مباشرة فور طلبه، وحسب وصف تعليق النزيل "إن كنت ستقيم هناك أسبوعا وتتناول وجبتين يومين، ستجد نفسك تدفع 15 فاتورة بنهاية الرحلة".

ملعب المباريات

من اليوم التالي لوصول منتخب مصر تبدأ الاستعدادات الجادة قبل البطولة.

المنتخب سيستعد من يوم السبت 14 يناير حتى موعد انطلاقة المباراة الأولى للفراعنة في البطولة أمام مالي يوم 17 يناير.

مباريات المنتخب جميعها في المجموعة ستقام على ملعب "بورت جنتيل".

ملعب "بورت جنتيل" مازال حديث العهد، وستكون مباراة غانا وأوغندا التي ستسبق مباراة مصر ومالي مباشرة هي مباراة الافتتاح له.

الملعب من صناعة الحكومة الصينية كما هو متعارف عليه مؤخرا في الدول الإفريقية، ويتسع لعشرين ألف متفرج.

ومن حسن الحظ، أن القرعة جعلت منتخب مصر يلعب كل مبارياته في المجموعة على نفس الملعب، عكس أوغندا ومالي اللذان سينتقلان لخوض المباراة الأخيرة على ملعب مدينة أوييم.

تصدر منتخب مصر لمجموعته، سيعني أنه سيلعب مع وصيف المجموعة الثالثة في نفس الملعب "بورت جنتيل" يوم 29 يناير.

أما إذا تأهل المنتخب المصري كوصيف، فحينها سيضطر الفراعنة للتنقل من مدينة بورت جنتيل بعد أخر مباراة في دور المجموعات يوم 25 يناير، إلى مدينة أوييم لملاقاة متصدر المجموعة الثالثة، والتي تضم منتخبات المغرب، كوت ديفوار، توجو والكونجو الديموقراطية.

مدينة أوييم

مدينة أوييم تبعد عن بورت جنتيل بـ 404 كيلو متر، وهذا يعني أن التنقل من بورت جنتيل إلى أوييم بواسطة طائرة سيستغرق ساعة ونصف طيران داخلي.

وتقام مباراة ربع النهائي التي ستجمع بين وصيف مجموعة مصر ومتصدر المجموعة الثالثة في الساعة السادسة بتوقيت مصر والخامسة بتوقيت الجابون.

وهذا يعني أن في حالة تأهل مصر للدور التالي كوصيف للمجموعة، ستلعب أخر مباراة في الدور الأول في التاسعة مساء 25 يناير، ثم تسافر البعثة في اليوم التالي 26 يناير إلى مدينة أويين على بعد 404 كيلو متر، لخوض ربع النهائي يوم 29 يناير مع متصدر المجموعة الثالثة.

التعليقات