خاص حوار في الجول - مساعد مدرب مصر: عن الفارق بين أوغندا وغانا ونيجيريا.. وموقف غالي

الخميس، 24 نوفمبر 2016 - 22:18

بقلم : أحمد الخولي

مصر وغانا

كيف يرى تغيير تصنيف المنتخب المصري؟ ما الفارق بين غانا ونيجيريا وأوغندا؟ ماذا عن بطولة أمم إفريقيا وتغيير خطة اللعب؟ وهل يعود حسام غالي من جديد لصفوف المنتخب؟ أسئلة عديدة يُجيب عنها محمود فايز المدرب المساعد في جهاز هيكتور كوبر في حديثه مع FilGoal.com.

المنتخب المصري نجح في الفوز على غانا بثنائية مقابل لا شيء في الجولة الثانية من التصفيات الإفريقية المؤهلة إلى كأس العالم. انتصار جديد بعد الفوز على الكونجو جعل كتيبة كوبر في الصدارة.

ومن التصفيات الإفريقية إلى أمم إفريقيا الجابون 2017، يستعد المنتخب لخوص منافسات البطولة التي غاب عنها في أخر 3 نسخ.

وأجرى FilGoal.com حوارا مطولا مع محمود فايز تحدث من خلالها عن العديد من الأشياء بخصوص منتخب مصر. وكل ما يلي على لسانه.

تصنيف المنتخب

"تواجدنا في التصنيف الرابع يعد خطوة إيجابية وجيدة جدا للمنتخب فهذا مكانتنا الطبيعية وسط كبار القارة".

"تغيير التصنيف يعطي اللاعبين ثقة وطموح وحماس قبل انطلاق أمم إفريقيا".

"التصنيف جاء بسبب فوزنا على منتخبات قوية للغاية مثل غانا ونيجيريا وكل ذلك يُعلي من تصنيف المنتخب ولكن في النهاية مجرد تصنيف لا أكثر".

"تصنيف أول أو ثاني أو ثالث كلها مسميات، ويوجد منتخبات تصنيفها متأخر وتقدر على تحقيق الانتصارات بكل تأكيد".

نيجيريا وغانا والعمل على أمم إفريقيا

"نيجيريا وغانا من أقوى المنتخبات المتواجد في القارة. أقوياء للغاية".

"المجموعة التي يمتلكها منتخب نيجيريا قد تكون أفضل من غانا ولكن غانا تتفوق من الجانب التكتيكي".

"التنظيم الخططي لمنتخب غانا أفضل من نيجيريا ولكن الأخير يمتلك عناصر قد تكون أفضل".

"رأينا المنتخب النيجيري أمام الجزائر. كان يقدر على الانتصار بفارق كبير من الأهداف".

"نحن بدأنا بالفعل التحضير لمباريات أمم إفريقيا. نُحلل لقاء غانا الأخير لاستخراج الإيجابيات والسلبيات ومشاهدتها خلال المعسكر المقبل. وتلك هي المرحلة الأولى".

"بعد ذلك سنعمل على لقائي أوغندا ومالي. بدأنا بالفعل في جمع المعلومات عن أوغندا ومالي وسنبدأ أيضا بمتابعة المنتخبات التي قد نواجهها في الدور المقبل من دور المجموعات مثل كوت ديفوار والمغرب".

"ومع مرور الجوالات الأولى من أمم إفريقيا ستتضح الأمور بشكل أفضل. لا نعتقد أن غانا ستغير من قوامها".

الفارق بين أوغندا عن غانا

"منتخب أوغندا يمتلك مجموعة مميزة من اللاعبين يمتازون بالمهارات الرائعة جدا".

"تنظيم أوغندا الدفاعي رائع جدا ويعتمدون على المرتدات أيضا ويمتلكون سرعات كبيرة".

"الفارق بين أوغندا ومالي قد يكون في رهبة الاسم. رهبة أوغندا أقل من غانا ونيجيريا".

"بالتأكيد نحترم أي منافس نلعب ضده ونقوم بتحليله للوصول إلى نقاط ضعفه لاستغلالها ونقاط قوة لوضع الحلول ضدهم".

"من المهم للغاية تحقيق نتائج إيجابية أمام أوغندا ومالي في أمم إفريقيا لندخل بشكل أفضل وأكثر راحة أمام غانا".

"كذلك الفوز على أوغندا سيعطي المنتخب ثقة كبيرة قبل مواجهة تصفيات كأس العالم".

تغيير الخطة؟

"لن نغير كثيرا من طريقتنا ضد أوغندا ومالي".

"أمام غانا الجميع شاخد طريقة تكتيكية وتنفيذ الخطة الدفاعية بطريقة رائعة ولكننا عملنا أيضا على الطريقة الهجومية أكثر ولكن ذلك لم يظهر أمام غانا بسبب الضغط".

"كنا نرغب في تقديم كرة أفضل أمام غانا ولكننا فقدنا الكرة بشكل كبير في بداية على عكس ما كنا نرغب".

"ولكن ذلك بسبب الضغط وشحن اللاعبين وكذلك تأثير لقاء الـ6-1".

"سنقدم كرة قدم أفضل بكثير أمام أوغندا ومالي وغانا في أمم إفريقيا لأن الضغوطات أقل".

"ونحن نمتلك مجموعة مهارية مميزة جدا جدا من اللاعبين وعلى الرغم من صغر السن إلا أن الجميع يكتسب الثقة مع كل انتصار".

"نتمنى أن تكون بطولة أمم إفريقيا تمهيدا ليصبح كل لاعب في المنتخب يعلم قدراته وإمكانياته وأنه يقدر على تحقيق الإنجاز لمنتخب بلاده".

موقف حسام غالي؟

"مازال أمامنا ما يقرب لشهر وأسبوع على انطلاق بطولة أمم إفريقيا. يتبقى خمس أو ست مباريات ومن الممكن أن يحدث أي شيء داخل أو خارج الملعب".

"غالي مثله مثل أي لاعب مصري قد يتم استدعائه في حالة احتياج المنتخب له. الاحتياجات هي سبب اختيارتنا".

"القائمة 23 لاعبا، 3 حراس مرمى و20 لاعبا. لاعبان في مركز واحد هذا ما نحتاجه. وهنا الأزمة لأننا نمتلك مجموعة كبيرة من اللاعبين".

"محمد النني وطارق حامد وإبراهيم صلاح وسام مرسي وحسام غالي وعمرو السولية وأحمد فتحي ودونجا الذي يقدم أداءً رائعا مؤخرا، أكثر من 10 لاعبين مميزين في وسط الملعب ونحتاج لاختيار 4 فقط".

"هنا نبدأ بتحديد الأولويات. من رقم 1 ومن يفيد المنتخب فنيا مع كوبر. قد يتواجد مجموعة مميزة تقدم أداءً فنيا رائعا ولكن لا يفيدون خطة المنتخب. مميزون ولكن ليس في خطة المنتخب ولا يخدم فكر كوبر".

"تلك الأمور أيضا بخصوص أحمد الشيخ ومحمد إبراهيم وغيرهما. نحن نحتاج 4 أجنحة فقط ولك أن تتخيل أننا نمتلك محمد صلاح ومحمود حسن تريزيجيه ورمضان صبحي ومصطفى فتحي ووليد سليمان وغيرهم".

أزمة هجومية؟ وتوظيف رمضان

"لا نعاني من أي أزمة هجومية. باسم مرسي يكون كمحطة لمن يأتي من الخلف وذلك حدث أمام الكونجو وتركاته تركت المساحات لصلاح وعبد الله وتريزيجيه".

"لا يوجد ما يسمى بالمهاجم الصريح في كرة القدم الحديثة".

"أمام غانا كنا سنقوم بنفس التغيير بخروج باسم ونزول رمضان حتى لو كنا نمتلك مروان محسن أو عمرو جمال أو حتى عمرو زكي".

"كنا سنلعب بنفس الطريقة بتواجد صلاح كمهاجم لأننا كنا نرغب في السيطرة على الكرة في منتصف الملعب بشكل أكبر بنزول رمضان صبحي مع الاعتماد على سرعة صلاح في المساحات. ونجحنا في ذلك بشكل كبير".

"أي مهاجم كان سيتواجد معنا في القائمة كنا سنلعب بنفس الطريقة ونفس التغيير أيضا أمام غانا".

"توظيف رمضان صبحي قد يتغير على حسب المباراة بكل تأكيد. أمام نيجيريا في مصر لعب أساسيا وخارج الديار لعب كاحتياطي لأننا كنا نرغب في استغلال سرعات تريزيجيه".

"كل ذلك على حسب خطة اللعب وخطة كل مباراة".

طالع أيضا

مدرب مصر لـ في الجول: ضم الشيخ وعمرو مرعي؟ انظروا إلى جدو

التعليقات