مدن كرة القدم: فيرونا

الثلاثاء، 15 نوفمبر 2016 - 17:27

بقلم : أحمد العريان

المنطقة التي شُيدت عليها مدينة فيرونا كانت مأهولة بالسكان منذ العصر الحجري الحديث

"فضل بلدي علي كالبحر لا حدود له، وحبي العميق أهديه كله إليك". ويليام شيكسبير على لسان روميو مونتيجو بطل رواية "روميو وجوليت" الشهيرة، والتي تستمعون الآن لموسيقاها.

لم يكن شيكسبير إيطاليا، لكنه اختار فيرونا لتكون مقصد العشاق من كل دول العالم عبر روايته.

إذا ذكرت فيرونا، فنتذكر على الفور روميو وجوليت، هذان العشيقان اللذان خلدهما شيكسبير في روايته، واتخذ من منزلا في وسط المدينة مسرحا لأحداث القصة.

على قصص حب روميو ومعشوقته ولدت وتربت أجيال متتالية من سكان فيرونا، وعلى هذا النحو تكونت ثقافتهم المسالمة تجاه الجميع.

كرويا يوجد ثلاثة أندية تاريخيا في تلك المدينة الصغيرة، والتي وضعتها منظمة اليونسكو ضمن مواقع التراث العالمي لما تتضمنه من مناطق أثرية كثيرة.

فيرتوس فيرونا ليس بالنادي المهم جدا، لكن تبقى أهمية فيرونا الكروية مقترنة بالثنائي كييفو وهيلاس فيرونا.

الدربي

هيلاس فيرونا تأسس عام 1903 كأقدم أندية المدينة وأكثرهم شعبية، حتى أنه حصد لقب الدوري الإيطالي موسم 1984/1985، وكان وصيفا لكأس إيطاليا ثلاث مرات أعوام 1976 و1983 و1984.

وعلى نفس الملعب الذي يستضيف مباريات هيلاس، ثمة نادي أخر يقاسمهم الملعب، لكن علاقتهما بعيدة تماما عما بين روميو وجوليت.

كعادة الدربيات لا تربط هيلاس وكييفو علاقة جيدة، ورغم قدم تاريخ تأسيس الناديين، إلا أنهما تواجدا للمرة الأولى في الدوري الإيطالي الممتاز موسم 2000/2001 وقتما أقيم الدربي الأول فيما بينهما في الدرجة الأولى.

في 18 نوفمبر 2001 أقيم الدربي الأول بينهما في بطولة الدوري، وكان الفريقان حينها بالمراكز الأربعة الأولى بالجدول.

هيلاس انتصر على كييفو بثلاثة أهداف بعد أن كنا متأخرا بهدفين، ولم يكن هذا مستغربا بالنظر لمسجلي الأهداف، فماسيمو أوددو نجم ميلان لاحقا هو من سجل الهدف الأول، قبل أن يسجل كاميرونيزي نجم يوفنتوس لاحقا أيضا هدف فيرونا الثالث والذي أمن لهم الانتصار.

مباراة الإياب من الموسم ذاته لم تكن لصالح هيلاس، فكييفو حقق الفوز بهدفين مقابل هدف.

عرضية ماسيمو أوددو وصلت لأدريان موتو الذي تقدم لفيرونا، لكن كييفو عاد مثلما عاد غريمه في مباراة الذهاب، ليفوز بهدفي كوساتا مقابل هدف.

وهكذ أصبحت مدينة فيرونا خامس المدن الإيطالية التي تشهد دربيات كروية في الدروي الإيطالي الممتاز بعد مدن تورينو، ميلانو، باليرمو وروما.

مرة أخرى تفرق الشقيقين العدوين وكأن التفرقة هي قدر كل من ينتمي لتلك المدينة، ومثلما تفرق روميو عن جوليت قديما، تفرق كييفو عن هيلاس حديثا، فلم يعدا يلتقيان في الدوري الممتاز إلا نادرا، وكان الموسمين السابقين مناسبة لذلك.

هيلاس عاد من جديد ليصمد في الدوري الممتاز ثلاثة مواسم منذ 2013 وحتى 2016.

ثلاثة مواسم كانوا كافيين للوكا توني كي يصبح الهداف التاريخي للنادي الذي وجد العشق من جمهور هيلاس، فعاد للحياة بعد سبات عن التهديف، وحقق الإعجاز بتحقيق لقب هداف الدوري الإيطالي برصيد 22 هداف وهو في سن الـ 37 من عمره.

وفي ثلاثة مواسم قضاهم فيرونا بالممتاز قبل هبوطه من جديدة بداية من الموسم الجاري، التقى الجارين 6 مرات، فاز فيهم كل فريق بمناسبتين وتعادلا في مرتين أخرين.

مارك أنتونيو بينتجوديمارك أنتونيو بينتوجودي هو أحد الشخصيات الرياضية التاريخية في مدينة فيرونا. تواجد في الفترة من 1818 وحتى 1873.

وكان بينتوجودي أحد أهم أسباب انتشار الرياضة في تلك المدينة بسبب سعيه الدائم لنشرها بين الشباب، ولذلك اختار مجلس المدينة اسمه ليكون على ملعبها الرئيسي.

ملعب "مارك أنتوني بينتوجودي" يستضيف مباريات الثلاثي فيرتوس فيرونا الذي يلعب في الدرجة الرابعة، هيلاس فيرونا في الدرجة الثانية وكييفو فيرونا في الدوري الممتاز.

هذا الملعب أيضا شهد استضافة مباريات المجموعة الخامسة في كأس العالم 90، والتي ضمت منتخبات بلجيكا، كوريا الجنوبية، إسبانيا وأوروجواي.

فيرونا

عند زيارتك لإيطاليا وتواجدك في فيرونا تحديدا، فينصحك الخبرا بزيارة "كاسا دي جوليتا" أو منزل جوليت حيث مسرح أحداث رواية روميو وجوليت.

ينصح أيضا بزيارة كوبري كاستيلفيكيو، حيث الكوبري الأكبر في العالم وقت تأسيسه بالقرن الـ 14.

وبجانب كاتدرائية سان زينة حيث كان مقررا إقامة حفل زفاف روميو وجوليت، فلا تنس زيارة ملعب أنتونيو بينتجودي، حيث تاريخ كرة القدم في تلك المدينة منذ عام 1963.

التعليقات